مستجدات

الدورة الثالثة عشر للجائزة الوطنية للإدارة الإلكترونية "امتياز2019".

نظمت وزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، تحت الرئاسة الفعلية لرئيس الحكومة، السيد سعد الدين العثماني، يوم الأربعاء 29 يناير 2020 بقصر المؤتمرات أبي رقراق بسلا فعاليات الدورة الثالثة عشر للجائزة الوطنية للإدارة الإلكترونية حيث سلمت الجوائز للفائزين من قطاعات وزارية وجماعات ترابية وكذا مؤسسات عمومية. 


وبهذه المناسبة، أكد السيد رئيس الحكومة أن الحكومة واعية بالأهمية التي يكتسيها التحول الرقمي في تطور الإدارة العمومية وأنها ماضية قدما في هذا الورش المهم الذي يتطلب من كافة القطاعات العمومية بذل المزيد من المجهودات على مستوى تنسيق المبادرات القطاعية ودعم آليات حكامتها. 


وأشاد السيد رئيس الحكومة، في هذا السياق، بالدور الذي تلعبه الجائزة الوطنية للإدارة الالكترونية "امتياز" في تشجيع الخدمات الإدارية الالكترونية المتميزة بمختلف الإدارات.


من جانبه، أوضح وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، السيد محمد بنشعبون، في الكلمة التي تلاها نيابة عنه السيد أحمد العمومري، الكاتب العام لقطاع إصلاح الإدارة، أن الجائزة أصبحت محطة سنوية للوقوف على المنجزات التي تحققت في مجال الخدمات الإلكترونية التي تقدمها الإدارة العمومية، وفرصة لتكريم المبادرات المبتكرة وتعزيز تبادل الخبرات والتجارب الناجحة في مجال اﻹدارة اﻹلكترونية، تكريسا لثقافة التميز واﻹبداع وتطوير اﻷداء بالمرافق العمومية.


وفي هذا الصدد، شدد السيد الوزير على ضرورة إنجاح ورش التحول الرقمي بالإدارة العمومية ورقمنة الخدمات العمومية الإلكترونية، مبرزا ما قامت به الحكومة من إعداد مجموعة من مشاريع القوانين المتكاملة، التي تؤطر التعامل الرقمي بالإدارة العمومية، ويتعلق الأمر بمشروع قانون ميثاق المرافق العمومية الذي يحدد مبادئ وقواعد الحكامة الجيدة المتعلقة بتسيير الإدارات العمومية، لاسيما القواعد المنظمة لعلاقة المرافق العمومية بالمرتفقين، بما فيها مبدأي تبسيط الإجراءات الإدارية ورقمتنها.


كما أوضح السيد الوزير أن تعزيز الإدارة الرقمية يعد رافعة للإدارة الشفافة والتشاركية، لأنه يرتبط بالمعايير اللازمة لتأهيل المرافق العمومية وفق منظور متطور ومتجدد يراعي مبادئ مبادرة الحكومة المنفتحة التي انضم إليها المغرب بشكل رسمي خلال شهر أبريل 2018.


 وتعرف هذه المبادرة مشاركة كافة القطاعات الحكومية المعنية والمؤسسات العمومية وفق مقاربة تشاركية في أفق تثمين وتشجيع المبادرات في مجال الإدارة الإلكترونية.


وتضمنت لائحة الفائزين بالجائزة الوطنية للإدارة الإلكترونية "امتياز 2019" في صنف الخدمات الإجرائية، الخدمة الرقمية الخاصة بطلب الموافقة على استيراد أجهزة الاتصالات لبورنيت (pornet)، التي فازت بجائزة امتياز للتشجيع، وخدمة الإيداع الإلكتروني للفواتير للخزينة العامة للمملكة بجائزة امتياز للتميز.


وفي صنف التطبيقات الذكية، فاز التطبيق الذكي  iplages   لوزارة الطاقة والمعادن والبيئة – قطاع البيئة بجائزة امتياز للتشجيع، وتطبيق MapNewsDisplay  لوكالة المغرب العربي للأنباء بجائزة امتياز للتميز.


أما في صنف المحتوى الإلكتروني، تمكن الموقع الإلكتروني «supertaqa »    للوكالة المغربية للنجاعة الطاقية من الظفر بجائزة امتياز للتشجيع، والموقع الإلكتروني للوكالة الحضرية للصخيرات – تمارة  بجائزة امتياز للتميز.


أما فيما يتعلق بالمشاركة المجتمعية الإلكترونية، فازت الصفحة الرسمية لجماعة آيت ملول على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" بجائزة امتياز للتشجيع، والصفحة الرسمية للوكالة المستقلة الجماعية لتوزيع الماء والكهرباء والتطهير السائل للقنيطرة على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" بجائزة امتياز للتميز.


يذكر أن دورة امتياز 2019 عرفت مشاركة 35 خدمة رقمية من 20 إدارة عمومية مركزيا ومحليا، وتميز حفل تسليم الجوائز بمتابعة إعلامية واسعة من مختلف المنابر المرئية والسمعية والصحافة المكتوبة والإلكترونية.


يشار إلى ان الجائزة الوطنية للإدارة الإلكترونية تنظم منذ سنة 2005، بغرض تتويج أفضل الخدمات العمومية الإلكترونية، والإعلان عن الفائزين بالجائزة الوطنية للإدارة الإلكترونية برسم كل سنة تشجيعا للإدارات العمومية والجماعات الترابية والمؤسسات والشركات العمومية على تحسين جودة الخدمات الإدارية الإلكترونية المقدمة للمواطن وللمقاولات على حد سواء.

كل إصدارات الوزارة، كتيبات، دراسات، دلائل، النظام الأساسي العام للوظيفة العمومية ... رهن إشارتكم

مقترحات

من أجل خدمة أفضل

طلب المعلومات

لتزويدكم بمعلومات أدق