عقد السيد محمد سعد العلمي وزير تحديث القطاعات العامة عشية يوم السبت 13 نونبر2010، على هامش مشاركته في المؤتمر الدولي 14 لمكافحة الفساد الذي سيختتم أشغاله في مساء نفس اليوم، جلسة عمل مع السيد داتوك سري جالا، الوزير لدى رئيس وزراء ماليزيا، الرئيس التنفيذي لوحدة إدارة الأداء وتقديم الخدمات.

وقد استعرض الطرفان تجربة كل منهما في مجال تحديث الإدارة بصفة عامة، كما ركزا بالخصوص على النزاهة والشفافية ومحاربة الفساد كمحاور تحظى بالأولوية في برنامج عمل حكومتي البلدين الصديقين. كما تباحثا في هذا الإطار حول السبل الكفيلة لتعزيز التعاون بين الطرفين في هذا المجال.

وقد وجه الوزير الماليزي دعوة إلى السيد محمد سعد العلمي للقيام بزيارة عمل إلى ماليزيا قصد الاطلاع عن قرب على التجربة الماليزية بخصوص الإصلاحات التي تم إنجازها في ميدان تطوير الإدارة وتحديثها وتخليق تدبير المرافق العمومية والحياة العامة.

وقد اغتنم السيد محمد سعد العلمي بدوره هذه المناسبة فوجه دعوة للمسؤول الماليزي للمشاركة في أشغال الدورة الرابعة لمؤتمر الدول الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد المزمع عقدها بمدينة مراكش خلال شهر أكتوبر2011.