مستجدات

انعقاد الدورة الخامسة والخمسون للمجلس الإداري للمركز الإفريقي للتدريب والبحث الإداري للإنماء –الكافراد-

ترأس السيد محمد بنعبد القادر، وزير إصلاح الإدارة والوظيفة العمومية، ورئيس المجلس الإداري لل"كافراد"، أشغال الدورة الخامسة والخمسون (55) للمجلس الإداري للمركز يوم الثلاثاء 04 يوليوز2017.


وقد تميز هذا الاجتماع بمشاركة عدد من وزراء الوظيفة العمومية بإفريقيا والخبراء والمسؤولين المكلفين ببرامج إصلاح الإدارة ومؤسسات الدولة، وكذا مندوبي الدول الأعضاء بال"كافراد".


وقد خصصت هذه الدورة لاعتماد تقرير الدورة الرابعة والخمسون للمجلس الإداري لل"كافراد" وتقرير المجلس التنفيذي، وتـقـريـر أنـشـطـة ال"كافراد" للفترة الممتدة من 2016 الى 2017 ودراسة برنامج العمل للفترة الممتدة من 2017 إلى 2018، وكذا انتقاء المرشحين للجائزة الإفريقية في مجال الخدمات العمومية في نسختها الثانية، والتي تهدف إلى تشجيع البلدان الإفريقية على المزيد من الابتكار والمبادرات التي من شأنها تحسين جودة الخدمات المقدمة للمواطن.


وقد أفضت أشغال المجلس إلى نتائج مهمة تم التوافق حولها نظرا لما لها من وقع إيجابي في دعم دور المركز والرفع من قدراته للاضطلاع بالمهام الموكولة إليه باعتباره فضاءا يتيح تبادل المعرفة والخبرات والتشجيع النموذجي للتعاون جنوب-جنوب، وكذا توسيع مجالات التعاون بين بلدان القارة الافريقية مع التركيز على تبادل التجارب والخبرات في كل ما يتعلق بالقدرات المؤسساتية والحكامة وتعزيز برامج التكوين والتدريب.


وللتذكير فإن المجلس الإداري لل"كافراد" له سلطة المراقبة والوصاية العامة ويتكون من وزراء الوظيفة العمومية وممثلي الدول الأفارقة الأعضاء.
ويعقد المجلس اجتماعاته كل سنة برئاسة السيد وزير إصلاح الإدارة والوظيفة العمومية للمملكة المغربية. ويمكن للدول الإفريقية غير الأعضاء وكذا للمنظمات الدولية أن تشارك في اجتماعات مجلس الإدارة بصفة ملاحظين.


وتجدر الإشارة أن ال"كافراد" هو منظمة حكومية متخصصة في الشؤون الإدارية والوظيفة العمومية تسعى إلى دعم الدول الإفريقية في برامجها المتعلقة بالإصلاح الإداري والتكوين وتحسين الخدمات العمومية، وقد أحدث سنة 1964 باقتراح من المغرب خلال الدورة الثانية عشرة للمؤتمر العام لليونيسكو.
ويضم المركز حاليا 38 بلدا إفريقيا، انضمت إلى "كافراد" للاستفادة من خبرته في مجال تطوير الإدارة العمومية والرفع من أداء مؤسسات الدولة. ويتولى المغرب (البلد المضيف) رئاسة المجلس الإداري والمجلس التنفيذي للمنظمة.

كل إصدارات الوزارة، كتيبات، دراسات، دلائل، النظام الأساسي العام للوظيفة العمومية ... رهن إشارتكم

مقترحات

من أجل خدمة أفضل

طلب المعلومات

لتزويدكم بمعلومات أدق